أسئلة كتاب البيع  «^»  الثورة الخمينة .. النشأة والأهداف   «^»  وصية في رمن الفتن  «^»  المدارس الفقهية  «^»  موضوعات الفقه الإسلامي، وأقسامه  «^»  باب صلاة الاستسقاء  «^»  أسئلة باب الكسوف  «^»  اسئلة كتاب الحج  «^»  أسئلة على كتاب الزكاة كاملاً  «^»  أسئلة على باب صلاة التطوع وأوقات النهي جديد المقالات

المقالات
مقالات
استشارات تربويه وأسرية
ظمأى .. على ضفاف نبع الحب .

د.عبد الله المعيدي

بسم الله الرحمن الرحيم الرحمن
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
في البدايه اود ان اشكركم على الموقع الرائع الذي يشكل الجواب الشافي لجميع التساؤلات..

مشكلتي اصفها بالمعقده جدا لأنني اعيش صراع داخلي مع نفسي ومع الاخرين على الرغم من ان الجميع يراي في العقل والحكمه ولا أحد يعلم ان هذا الهدوء ماهو الى هدو ماقبل العاصفه فانا اشعر انني سانفجر وأثور في ايه لحظه
المشكله هي انني اعاني من الفراغ العاطفي وافتقد الجو الاسري الجميع منشغل بنفسه الى ان تعودت على
الوضع حيث اقول انني قد كبرات وماعدت احتاج احدا ولككني افرح كثيرا عندما يسأل عني احد احب ان يهتم احد بما افعله بما اقوله ... ولكن لا أحد
حيث ان الفقير يبحث عن المال والجائع يبحث عن الطعام والعطشان
يبحث
عن الماء...الخ بداءت ابحث عن ماينقصني ابحث عن الحب

اول شخص طرق (خيالي ؟؟؟)هو ابن خالتي وهو بالنسبه لي منبع الحب هكذا كنت أراه وهو فعلا كذلك
انا لا اريد ان احبه في الحقيقه انا ابحث عن من يحبني حيث فاقد الشي لا يعطيه
وانا لم اره منذ فتره طويله ولكنني كنت اراه في احلامي يقظتي يوميا واسترقت الساعات للجلوس وحدي والتفكير
ولكنني جنيت على نفسي عندما تمردت و قررت ان اجعل هذه الاحلام واقع فبداء باارسال الرسائل القصيره وكان هو عاطل عن العمل وقتها كنت اراسله ويراسلني بدون ان يعرفني ولكنه طلب من اخواته وخالتي التعرف على وقال انه يريد ان يعرفني للانني اضايقه ووضع في ذهنه عده احتمالات وكنت احدها
ولكن الجميع استبعدني حيث لااحد يتوقع ان يصدر مني هذا التصرف

وبطريقه ما عن طريق صديق له استطاع ان يحصل على الاسم وكشفني غضب كثيرا واخبر خالتي فقط عن الموضوع وهي بدورها اخبرت اختي الكبرى ووضعت في موقف محرج جداا.
اصبحت امثل دور المتمرده والمشكله انه يرفضني ورفضه لي هو مايجعلني استمر طلب مني التوقف عن مراسلته ولكنني لا استطيع وفي كل مره اختلق كلاما جديدا حتى لا ينساني
كل ما اعرفه انه يسخطب عندما يحصل على وظيفه مباشره

لا استطيع نسيانه ولا اريد ان افقده هل استمر في محاولاتي حتي يميل الى اعتقد انه في ا ليوم الذي اسمع فيه عن زواجه سافقد حياتي الى جانب بسب انهزامي امام الجمهور المكون من خالتي واختي ووالدته ووالدتي اللتان هددني انه سيخبرهما بكل شئ اذا لم اتوقف عن كل شئ






وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .

الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد :

أختي حياك الباري في موقعنا . وأشكر لك ثقتك بنا, وأسال الله أن يشرح صدرك . وان يجعلك مباركة أينما كنت .
وبداية اكرر اعتذاري لـتأخر الرد وذلك بسبب الخلل الفني عندي في الموقع .

أختي يا رعاك :

ولقد لمست بل قرأت في ثنايا السؤال قلباًً يحتاج إلى حنان . وفؤاداً صادقاً ؟؟! . ولكنه أخطا الطريق ؟!! .

أراك -يا أختي- قد وضعت يديك على موضع الجرح، فالشيطان حريص على إهلاك بني آدم . ولذلك يوسوس بهذا الجانب ويستغل ما تعانينه من اضطرابات ويريد أن يقودك إلى الهاوية ؟!! ويخوفك بنظرة المجتمع لك، وهذا كله من كيد الشيطان وتدليسه .

ونصيحتي لك -يا أختي- أن تحذري من وساوس الشيطان، وتتمسكي بما أمرك الله وتتعلقين به دون غيره .

والذي أراه أن مثل هذه العلاقات لا يمكن الاطمئنان لها . وهي ذات خطر كبير . حيث لا يمكن معرفة حقيقة هذا الإنسان الذي تتكلمين معه عن طريق الشات !!!..

وكم من المشكلات التي وقعت نتيجة لمثل هذه العلاقات ؟!!! ولا أدري ما الفرق بين الفتاة التي تتعرف على شاب عن طريق الهاتف . والتي تتعرف على شاب عن طريق الشات . ولو قدر الله أن تتوج هذه العلاقة بالزواج فسيعتريها نفس المشكلات التي تعتري العلاقات التي تبدأ بداية خاطئة.

وأحب أن أذكرك بأمور مهمة :

1- أن سنك الآن سن توهج عاطفي ربما تتعلق بشخصية ثم تبالغ جداً في التعلق بها، ولكن يتغير هذا بمرور الوقت وتقلب أطوار العمر، وعندما تكبرين قليلاً تتغير آراؤك كثيراً.

2- ليست الشخصية الجذابة عن بعد جذابة عن قرب دائماً، وكثيراً ما يتضح أن من أعجبك عن بعد له وضع وحال لا تلائمك، سواء نفسية أو أخلاقية أو غير ذلك.

3- عليك بالواقعية والبعد عن الخيال الشاطح، فلو فرضنا أن هذا الشخص مناسب بكل المقاييس، فهل يعني ذلك أنه سيلبي رغبتك، وهل سيكون مأوى لكل المعجبات.

4- أنصحك ابنتي بالحذر من الأسباب التي تهيج التعلق، كالنظر إلى الصور والقنوات أو الاستماع إلى الأشرطة والمحاضرات لتحقيق رغبة خاصة، وهي التعلق بشخصية المتكلم فإن هذا ربما انحدر بك إلى أزمات نفسية صعبة.

أختي الحبيبة : نصيحتي لك أن تجربي الآتي:

1- يمكنك صرف عاطفتك الجياشة، وإشباع نهمك العاطفي بطرق مختلفة تروي عطشك وتشعرك بالرضا .

2- التقرب أكثر إلى الله وذلك بدعائه ومناجاته وذكره وقراءة القرآن وصيام التطوع. والاهتمام بمن حولك من أم وأب وأخوات وقريبات، خاصة الوالدين، وبرهم والإحسان إليهم بالكلمة الطيبة والخلق الحسن.

3- الإحسان إلى الناس عامة في محيط عملك أو دراستك أو مجتمعك ، خاصة المحتاجين منهم من فقراء ومساكين وعجزة، وأنصحك بالانضمام بالتطوع في المؤسسات الخيرية التي تقدم مثل هذه الخدمات، وذلك بالاتصال عليهم، ومعرفة ما يمكنك تقديمه؛ كرعاية الأيتام أو الجمعيات الخيرية وغيرها.
4- يجب أن تتدربي على كبح جماح عاطفتك، وعدم الاندفاع وراءها، خاصة مع صديقاتك، حتى لا تفقدي من تحبين؛ فالحب الزائد والاهتمام المتجاوز للحد مثل نقصهما: ينفر الناس ويبعدهم عنك.

5- أشغلي نفسك بهوايات مختلفة تصرفك عن التعلق الشديد بالآخرين، وتمنحك الاستقلالية النفسية التي تشعرك بالرضا والسعادة. كما يمكن أن تشغلي نفسك بالانضمام إلى دورات مختلفة تطورين فيها نفسك وحياتك.

6- عليك بالدعاء أن يخلصك الله من هذا الأمر الذي استحوذ على تفكيرك، وسيأتي اليوم الذي تضحكين فيه على نفسك، وتحمدي الله على ما وصلت إليه.

أسأل الله أن يعينك على نفسك.

يجب أن تدركي أيتها الأخت الكريمة أن النهاية لمثل هذا الأمر هي نهاية مؤلمة حقاً صدقيني ولذلك فالعاقل إذا عرف أن النهاية ليست في صالحة فإنه يقلع من أول الطريق فهو أسلم وأصلح.

رزقك الله الصلاح والتقى وحرسك من السوء وأهله .
وأخيراً أقرئ هذا الكتاب :
http://saaid.net/Doat/almueidi/18.htm
وهذا الرابط الاصلي :
http://saaid.net/Doat/almueidi/index.htm

وفقك الباري . سأدعو لك
.


نشر بتاريخ 20-10-2014  


أضف تقييمك

التقييم: 4.77/10 (1149 صوت)


 


Powered byبرنامج الموقع الشامل انفنتيv2.0.5
Copyright © dciwww.com
تصميم مصمم مواقع عبدالله Copyright © 2008 www.mettleofmuslem.net - All rights reserved


المقالات | مواضيع مهمة | الصوتيات | المنتديات | الرئيسية