حب الوطن بين الحقيقة والادعاء  «^»  أسئلة كتاب البيع  «^»  الثورة الخمينة .. النشأة والأهداف   «^»  وصية في رمن الفتن  «^»  المدارس الفقهية  «^»  موضوعات الفقه الإسلامي، وأقسامه  «^»  باب صلاة الاستسقاء  «^»  أسئلة باب الكسوف  «^»  اسئلة كتاب الحج  «^»  أسئلة على كتاب الزكاة كاملاً جديد المقالات

المقالات
مقالات
الخطب
الايمان بعذاب القبر ونعيمة

عبدالله المعيدي

(الأيمان بعذاب القبر ونعيمه)
خطبة الجمعة 1/8/1421هـ .. 30/ 3/1424

الحمد لله الذي خلق الموت والحياة ليبلوكم آيكم أحسن عملاً وجعل لكل حيِّ مالاً وأجلاً أحمده أن جعل الحياة مزرعة للآخرة وعملاً له الحمد على نعمه الظاهرة والباطنة وله الحمد في الآخرة والأولى ..
وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له استوى على عرشه وعلا، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله خير من حذر عن الشر وداعي إلى الهدى اللهم صل وسلم على عبدك ورسولك محمدٍ وعلى آله وصحبه وسلم تسليماً كثيراً ..
أيها المؤمنون : اتقوا الله عز وجل اتقوه تعالى وأطيعوا أمره واجتنبوا نهيه .. "وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزاً عَظِيماً"
عباد الله: إن من اركان الإيمان الستة .. الإيمان بالله واليوم الآخر .. قال الله تعالى: " وَلَكِنَّ الْبِرَّ مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ "
وقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم كما في صحيح مسلم "حينما سأله جبريل" عن الإيمان قال: " أن تؤمن بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم الآخر وتؤمن بالقدر خيره وشره ".
عباد الله: ألا وإن من الإيمان باليوم الآخر الإيمان بعذاب القبر ونعيمه..
فإن عذاب القبر ونعيمه حق ثابت بالقرآن والسنة وإجماع الأمة..
لم ينكره الا طوائف من أهل البدع والملحدين يقول الله تعالى : النَّارُ يُعْرَضُونَ عَلَيْهَا غُدُوّاً وَعَشِيّاً وَيَوْمَ تَقُومُ السَّاعَةُ أَدْخِلُوا آلَ فِرْعَوْنَ أَشَدَّ الْعَذَابِ"
وهذه العرض على النار يكون في القبر كما قال العلماء ففيه دليل على يكون عذاب القبر ...
كما وردت في ذلك أحاديث كثيرة ..
فعن عائشة رضي الله عنها أن يهودية كانت تخدمها فلا تصنع عائشة رضي الله عنها إليها شيئًا من المعروف إلا قالت لها اليهودية: وقاك الله عذاب القبر, قالت عائشة رضي الله عنها: فدخل رسول الله عليَّ فقلت: يا رسول الله، هل للقبر عذاب قبل يوم القيامة؟ قال: ((لا, من زعم ذلك؟)) قالت: هذه اليهودية, لا أصنع إليها شيئًا من المعروف إلا قالت: وقاك الله عذاب القبر, قال: ((كذبت يهود وهم على الله أكذب, لا عذاب دون يوم القيامة)). ثم مكث بعد ذلك ما شاء الله أن يمكث, فخرج ذات يوم نصف النهار مشتملاً بثوبه محمرة عيناه وهو ينادي بأعلى صوته: ((القبر كقطع الليل المظلم. أيها الناس، لو تعلمون ما أعلم لبكيتم كثيرًا وضحكتم قليلاً. أيها الناس، استعيذوا بالله من عذاب القبر؛ فإن عذاب القبر حق)).
ومَرَّ رسول الله بحائط من حيطان المدينة فسمع صوت إنسانين يعذبان.، سمع صوتًا لا يسمعه الناس ولو سمعوه لماتوا وصُعقوا, سمع صوتًا لا يسمعه الناس ولو سمعوه ما هدأت جفون ولا نامت عيون, قال: ((لو تعلمون ما أعلم لضحكتم قليلاً ولبكيتم كثيرًا، ولخرجتم إلى الصعدات تجأرون إلى الله بالبكاء)).
(2)

الحمد لله على إحسانه والشكر له على توفيقه وامتنانه .. وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له تعظيماً لشأنه ..
عباد الله: إن القبر هو أول منازل الآخرة ..
و القبر هو منزل الوحشة وهو بيت الدود وهو بيت الوحدة فيه من الأهوال والعذاب ما لا يعلمه إلا الله كان أمير المؤمنين عثمان بن عفان رضي الله عنه إذا وقف على قبر بكى حتى يبلل لحيته فقيل له: تذكر الجنة فلا تبكي وتبكي من هذا؟ قال: إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "القبر أول منازل الآخرة فإن نجا منه فما بعده أيسر منه وإن لم ينج منه فما بعده أشد منه".
وللقبر يا عباد الله ضمة لن ينجو منها أحد لو نجى منها أحد لنجى منها سعد بن معاذ الذي تحرك لموته عرش الرحمن ..
ولهذا يا عباد الله كان السلف الصالح يخافون أشد الخوف من أول ليلة في القبر..
كان داود الطائي في دار وسعة خربة ليس فيها إلا بيته وليس على بيته باب فقال بعض القوم أنت في دار وحشة فلو اتخذت لبيتك باباً أما تستوحش فقال حالت وحشة القبر بين وبين وحشة الدنيا.
وكان هشام بن أبي عبد الله إذا فقد السراج تملل على فراشه .. وكانت امرأته تأتيه بالسراج فلما سألته عن سبب ذلك ؟! فقال : إذا فقدت السراج ذكرت ظلمة القبر ..
في ظلمة القبر لا أم هناك ولا أب شفيق ولا أخ يونسني
فيا عباد الله .. هذه المقابر كم حوت .. وبأجسام من فيها ماذا فعلت؟
ظاهرها السكون والصمت .. وبداخلها النعيم والعذاب :
فيا عبد الله تذكر القبر وظلمته .. فما هي إلا لحظات ويتفرق من حولك .. وتبقى رهين عملك .. والناس ينسونك في دنياهم ..ويصبح قبرك روضة من رياض الجنة .. أو حفرة من حفر النار ..
ماذا أعددنا لأول ليلة في القبر ..
فيا شيخاً كبيراً قد أحدودب ظهره ودنا أجله ماذا أعددت لأول ليلة في القبر.. ويا شاباً غره شبابه .. وطول أمله .. ماذا قدمت لأول ليلة في القبر ..
عباد الله : تذكروا الآخرة .. اعملوا صالحاً توبوا إلى الله..
زوروا المقابر سلموا على أهلها ادعوا لهم فهم بحاجة إلى من يزورهم ويفرحون به وبدعائه ..
ترى المقابر من الزوار اليوم خالية .. والناس بالدنيا مشتغلون .. فلا حول ولا قوة إلا بالله ..

نشر بتاريخ 12-01-2009  


أضف تقييمك

التقييم: 7.66/10 (2490 صوت)


 


Powered byبرنامج الموقع الشامل انفنتيv2.0.5
Copyright © dciwww.com
تصميم مصمم مواقع عبدالله Copyright © 2008 www.mettleofmuslem.net - All rights reserved


المقالات | مواضيع مهمة | الصوتيات | المنتديات | الرئيسية